البلادالجزائر

مخابز تسرق في الميزان وتفرض تسعيرة 15 دينار للخبزة !

فرضت العديد من المخابز في ولايات عدة تسعيرة 15 دينار جزائري للخبزة الواحدة خلافا للتسعيرة الرسمية المحددة بـ 7.5 دينار وذلك لمجابهة نقص مادة الفرينة، حسب التبريرات المقدمة .

 وأشار مواطنون إلى أن هذه المخابز كانت تفرض التعامل معهم بسعر 10 دينار جزائري، ورغم ذلك كانوا يتقاضون عن الزيادة غير القانونية المقدرة بـ 2.5 دينار، لكن أن يصل سعر الوحدة من الخبز إلى حدود 15 دينار جزائري فذلك الأمر يعتبر مرفوضا ولا يمكن التغاضي عنه أو تمريره، وهو الوضع الذي جعل العديد من الزبائن عبر الوطن يدخلون في ملاسنات بينهم وبين أصحاب المخابز بالعديد من ولايات الوطن والذين عرضوا الخبزة بـ 15 دينار.

وطالب مواطنون في حديثهم لـ “البلاد نت” بضرورة تدخل وزارة التجارة وفرض التسعيرة القانونية للخبز، زيادة على التحقيق في مسألة إنقاص ميزان الخبز، مشيرين في ذات التصريحات أن وزن الخبزة الواحدة انخفض إلى حدود 200 غرام للخبزة، زيادة على بيعه بـ 15 دنانير، وهو الأمر الذي أدخلهم في مناوشات مع أصحاب المخابز في أكثر من مرة بعد أن احتجوا على هذه التلاعبات الممارسة والتي أضحت تضر بهم، خاصة بالنسبة للعائلات ذات عدد الأفراد المعتبر.

وتحدث أحد المواطنين  لـ “البلاد نت”، قائلا “مخابز عدة تفرض السعر الجديد وتنقص في الميزان والسلطات تتفرج”، متسائلا أين هي مديريات التجارة ؟؟، ليضيف آخر المواطن البسيط وحده من يتحمل الزيادة والسرقة ووحدهم أصحاب المخابز من “كشروا” عن طمعهم وفرضوا التسعيرة الجديدة بعد تسجيل تذبذب في توزيع الفرينة، بل أكثر من ذلك أنقصوا في الميزان عن سبق وإصرار وترصد، مؤكدا على أنه تأكدا فعلا من مسألة نقص الميزان، حيث وزن خبزا مقتنى من أحد مخابز وتبين بأن وزنه فقط 200 غرام، ليتساءل أين ذهبت 50 غرام الباقية ؟.

وأكدت المنظمة الجزائرية لحماية المستهلك هذا الأمر، حيث وقفت على زيادة في سعر الخبز ونقص في الميزان منذ التذبذب المسجل في توزيع الفرينة حسب ما جاء في الصفحة الرسمية للمنظمة.

هذا وأضاف أصحاب محلات تجارية أن هناك مخابز أضحت لا تزودهم بمادة الخبز لتفضل هذه المخابز بيعه مباشرة هناك زيادة على أن أصحاب مخابز أكدوا لهم أن سعر الوحدة من الخبز انطلاقا من المخابز هو 10 دينار ليتساءل أصحاب المحلات بأي سعر سيتم بيعه بالمحلات بعد أن تفرض المخابز عليهم سعر البيع الجديد المقدر 10 دينار.

يذكر أن المرسوم التنفيذي رقم 20-241 مؤرخ في 12 محرم عام 1442 الموافق 31 غشت سنة 2020، يعدل ويتمم المرسوم التنفيذي رقم 96-132 المؤرخ في 25 ذي ذي القعدة عام 1416 الموافق 13 أبريل سنة 1996 والمتضمن تحديد أسعار الدقيق والخبز في مختلف مراحل التوزيع (ج.ر رقم 52 المؤرخة في 2 سبتمبر 2020) حدد سعر الخبز العادي 7.50 دينار والوزن 250 غرام وسعر الخبز المحسن ب 8.50 بوزن 250 غ .

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى