الجزائرالنهار أونلاين

وزيرة الثقافة: تراثنا يستدعي الحماية والاستغلال لأنه ثروة حقيقية

إفتتحت وزيرة الثقافة والفنون مليكة بن دودة، اليوم الإثنين، فعاليات شهر التراث الثقاقي لسنة 2021، بعنوان “التثمين الاقتصادي للتراث الثقافي”.

وفي كلمة لها بهذه المناسبة، قالت الوزيرة، إن تراثنا يستدعي الحماية والاستغلال لأنه ثروة حقيقية.

مضيفة إن الجزائر ليست كبقية الدول، كونها تتميز بمساحات كبيرة من التراث، وتملك 5 حظائر ثقافية في إنتظار افتتاح حظيرة الغوفي.

وتابعت بن دودة، إن 45 بالمائة من مساحة الجزائر، هي تراب ثقافي وحظاري.

وأشارت الوزيرة، إن التراث الثقافي موجود، ولكن حمايته صعبة وتحتاج إلى أموال كبيرة.

وكشفت بن دودة، إن قطاعها يعمل حاليا، على ترميم بعض المواقع الأثرية والثقافية، التي تحتاج إلى إعادة التهيئة.

واعتنمت بن دودة هذه الفرصة، لتدعو الشباب الذي يعبث بالتراث ويقوم بالتنقيب اللبحث عن الكنوز المخفية، بالتوقف عن هذه التصرفات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى