البلادالجزائر

الجزائريون ينفقون 150 مليار دج على ملابس والأحذية بمناسبة العيد !

فيما انتعشت التجارة الإلكترونية خلال هذه السنة

كشفت الجمعية الوطنية للتجار والحرفيين، في بيان لها، اليوم الأحد، أنه تم تسجيل زيادة الطلب على اقتناء الملابس والأحذية بأكثر من 60 بالمائة خاصة ملابس الأطفال، حيث تُعد معظم الملابس المُسوقة من مخزون السنة الماضية خاصة مع غلق المجال الجوي أمام “تجار الشنطة”.

وأضاف ذات المصدر، نقلا عن رئيسها، الحاج الطاهر بولنوار، أنه تم خلال هذه السنة تسجيل انتعاش نسبي لتجارة الملابس عن طريق التجارة الالكترونية وشبكات التواصل الاجتماعي، حيث يُنفق الجزائريّون حوالي 150 مليار دج على سوق الملابس والأحذية بمناسبة عيد الفطر.

بالمقابل، ارتفع الإنتاج الوطني وفقا لذات المصدر، منذ بداية العام الماضي من 5% إلى أكثر من 20% و ذلك من خلال بعض المصانع وأكثر من 3.000 ورشة نسيج وخياطة موزعة عبر ولايات الوطن، إلا أن قطاع النسيج والملابس مازال بحاجة إلى تشجيع خاصّة في مجال استغلال الثروة الحيوانيّة لإنتاج الصوف والجلود (الصناعة التحويليّة) وكذا التركيز على المؤسسات الصغيرة والورشات المتخصّصة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى