الجزائرالشروق أونلاين

الحكومة تباشر تنفيذ مخطط فك الاختناق المروري بالعاصمة

يضم قرابة 20 مشروعا

قام وزير الأشغال العمومية والنقل، كمال ناصري، بإعطاء إشارة انطلاق أشغال إنجاز طريقين سريعين جديدين بالعاصمة من شأنها التقليل من الاختناق المروري لاسيما في الجهة الغربية للولاية.

وأشرف ناصري، الخميس، على إعطاء إشارة انطلاق المشروعين بكل من بلديتي العاشور وبئر مراد رايس، وذلك بحضور وزيرة التكوين والتعليم المهنيين، هيام بن فريحة ووالي الجزائر يوسف شرفة.

ويندرج هذان المشروعان اللذان تقدر تكلفتهما معا 9 ملايير دج، في إطار مخطط لفك الاختناق المروري بولاية الجزائر، يضم في مجمله 17 مشروعا.

ويتعلق المشروع الأول بطريق سريع يمتد على مسافة 10 كم يربط بين منفذ المركب الرياضي 5 جويلية نحو خرايسية، متفاديا بذلك المرور من ثلاث مدن كبرى وهي العاشور ودرارية وبابا حسن.

ويسمح هذا المشروع الذي سينجز خلال مدة تعاقدية محددة ب24 شهرا من تسهيل الدخول إلى العاصمة والخروج منها وتفادي الاختناق المروري المسجل حاليا، حسب مدير الأشغال العمومية لولاية الجزائر عبد الرحمان رحماني.

اما المشروع الثاني، فيتعلق بطريق سريع إلى المحطة البرية متعددة الخدمات لبئر مراد رايس وهو ما سيحل “مشكلة كبيرة ” بالنسبة للحركة المرورية لاسيما على مستوى مفترق الطرق بالقرب من المحطة.

وسيسهل المشروع كذلك من حركة المرور بين دار البيضاء وبن عكنون وزرالدة وعلى مستوى الطريق الوطني رقم1 الرابط بين العاصمة والبليدة. وستكون هذه الطريق مرفوقة بإنجاز نفقين يؤديان مباشرة إلى المحطة البرية.

وفي تصريح للصحافة على هامش الزيارة، أكد وزير الأشغال العمومية والنقل، كمال ناصري ان هذين المشروعين إضافة إلى المشاريع الاخرى المبرمجة في المخطط ستسمح بالقضاء بصفة “تدريجية” على مشكل الازدحام المروري بالعاصمة.

وأوضح في ذات الاطار انه “لا يمكن الحد بصفة محسوسة من الازدحام المروري بالعاصمة إلا بعد إنجاز 60 بالمائة على الأقل من هذا المخطط”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى