البلادالجزائر

قيادة الدرك الوطني تضع مخططا أمنيا خاصا بعيد الفطر

لضمان حماية وسلامة المواطنين

 وضعت قيادة الدرك الوطني مخططاً أمنياً وقائياً خاصاً بمناسبة،عيد الفطر المبارك لهذه السنة 1442 هجرية، الموافقة لسنة 2021 ميلادية والجزائر وذالك لتأمين مختلف المناطق والفضاءات، وكذا شبكة الطرقات الواقعة ضمن إقليم الاختصاص، حيث تم اتخاذ جميع الإجراءات الأمنية اللازمة، وهذا بتسخير جميع الوحدات، من أجل ضمان مراقبة فعّالة للإقليم وتجسيد التواجد الدائم والمستمر في الميدان.

وبرمجت القيادة تدبير لمكافحة تفشي وباء كورونا المستجد (كوفيد- 19) وتداعياته السلبية على مختلف الاصعدة، وضعت القيادة  جملة من التدابير الوقائية المتخذة للتصدي لهذه الجائحة، وغيرها من الترتيبات التطبيقية المصاحبة، بهدف تحقيق سلامة المواطنين وحماية الصحة العمومية.

وحسب بيان للقيادة تحوز “البلاد”على نسخة منه فان مخطط الدرك الوطني الموضوع لهذه المناسبة يعتمد  على العمل الجواري وتثمين الخدمة العمومية، خاصة في المناطق المعزولة، مع ضمان التدخل السريع والفعّال عند الضرورة، حيث تهدف هذه الإجراءات الأمنية بالأساس إلى الحفاظ على النظام، السكينة والصحة العموميين، السلامة المرورية وحماية الأشخاص والممتلكات العمومية والخاصة.

كما تم تكييف وتدعيم التشكيلات الثابتة والمتنقلة للدرك الوطني، لضمان المراقبة العامة للإقليم ليلا ونهارا، لاسيما من خلال تكثيف الدوريات المترجلة والمحمولة ووضع نقاط مراقبة مع تدعيمها بالتشكيلات الجوية.

ووضعت مؤسسة الدرك الوطني في خدمة المواطنين في كل وقت ومكان، الرقم الأخضر (10.55) لطلب النجدة، الإسعاف أو التدخل، وكذا موقع «TARIKI»  عبر الأنترنت، ومن خلال صفحة الفايسبوك، للإستعلام عن حالة الطرقات، بالإضافة إلى الموقع الإلكتروني للشكاوى المسبقة والإستعلام عن بعد «www.ppgn.mdn.dz ».

ومن جهتها قدمت قيادة الدرك الوطني إلى كافة المواطنات والمواطنين أحرّ التهاني بمناسبة عيد الفطر المبارك، مُتمنية لهم عيداً سعيداً في كنف الأمن والطمأنينة، وتهيب بهم أن يلتزموا بالتدابير الوقائية المتخذة من قِبل السلطات العليا للبلاد، وأن يتحلّوا بقواعد السلامة والصحة العمومية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى